الأحد 4 جمادى الأولى 1439- الأحد كانون2/يناير 21 2018

FacebookMySpaceTwitterDiggDeliciousStumbleuponGoogle BookmarksRedditNewsvineTechnoratiLinkedinRSS Feed

فرقة عراقية دربتها أميركا أعدمت عشرات السجناء

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن فرقة عسكرية تابعة للجيش العراقي دربتها الحكومة الأميركية أعدمت عشرات السجناء في مدينة الموصل القديم. ودعت إلى تعليق المساعدات للفرقة والتحقيق بالانتهاكات.

وتحدث مراقبان دوليان عن إعدامات ميدانية بحق أربعة أشخاص على يد الفرقة الـ16 في الجيش العراقي في منتصف يوليو/تموز 2017.

ودعت المنظمة في بيان لها الحكومة الأميركية إلى تعليق جميع المساعدات والدعم للفرقة في انتظار نتائج تحقيق شامل وشفاف تجريه الحكومة العراقية، كما دعت لمحاكمة المسؤولين عن هذه الانتهاكات جنائيا.

وبحسب البيان، فإنه وبموجب "قانون ليهي" يحظر على الولايات المتحدة تقديم مساعدة عسكرية لأي وحدة أمنية أجنبية إذا كانت هناك أدلة موثقة على ارتكابها انتهاكات حقوقية جسيمة، وعدم اتخاذها "تدابير فعالة" لتقديم المسؤولين عن الانتهاكات إلى العدالة.

وقال البيان إن الفرقة الـ16 العراقية شاركت أيضا في إعدامات أخرى خارج نطاق القانون، منها إعدام صبي عمره 14 عاما وجدت جثته على الأنقاض قرب قاعدة الفرقة، حيث قال جندي من الفرقة لأحد المراقبين إن زملاءه الجنود أعدموا الصبي مؤخرا لأنه كان مقاتلا مع تنظيم الدولة الإسلامية أيضا.

أضف تعليق


كود امني
تحديث